Site Meter

Saturday, August 23, 2008

... حرقوا الأرض البور و الخضرة

‏النظام بعد أن قتل المصريين فى عبارات و قطارات الموت و بالمبيدات المسرطنة ، يتحول ليحرق تاريخنا بإهماله و جهله
تاريخ أحد أقدم برلمانات المنطقة و ربما العالم يحترق فى لحظات من أسوأ ما مر بمصر على مدى تاريخها‏‏
هل سنرى مسئولاً حقيقياً واحداً يحاكم على هذه الجريمة ؟
ما عقوبة محو التاريخ ؟
وهل حتى إعدام البعض سيعوض هذا الوطن عن تاريخه المحترق ؟
ما قيمة كل رموز هذا النظام أمام وثيقة واحدة مما إحترق ؟
ـــــــــــــــــــــــــ
الأهرام فى صفحتها الأولى اليوم 23/8/2008
ومن بين المفقودات في هذا الحريق‏:‏‏


‏ - جميع المضابط البرلمانية ومحاضر اللجان منذ بداية الحياة البرلمانية الحديثة عام‏1866,‏ وإن كان بعض منها موجودا بمكتبة مجلس الشعب مصورا‏.


‏‏‏ - خرائط التصميم الهندسي لمبني مجلس الشعب الذي تم بناؤه عام‏1922.‏‏


‏- أول ميكروفون تم استخدامه في قاعة البرلمان وقد استوردته الحكومة من انجلترا عام‏1924‏ خلال رئاسة سعد زغلول لأول حكومة وفدية‏.‏‏


‏- مضبطة الجلسة السرية التي عقدها مجلس النواب لمناقشة دخول مصر حرب فلسطين عام‏1948.


‏ - خطاب من الملك فاروق إلي البرلمان عند إعلان خطبة الملك علي ناريمان فؤاد صادق لإقرار هذه الخطبة بعد التأكد من أن زوجة الملك من أبوين مصريين ومن غير أصول أجنبية‏.‏


‏ - مضبطة الجلسة التي ناقش فيها البرلمان سؤالا من أحد نوابه عن كتاب طه حسين في الشعر الجاهلي حيث اتهم النواب طه حسين بالكفر‏,‏ والاعتذار المقدم من طه حسين إلي البرلمان معربا فيه عن تأثره بالمنهج العلمي الغربي في تحليل وقائع التاريخ‏.


‏‏- مضبطة مناقشة استجواب مصطفي النحاس حول الوقائع التي وردت في الكتاب الأسود ضد النحاس‏,‏ وكان مصير مكرم عبيد إبطال عضويته بالبرلمان‏.


‏‏‏ - مستندات ترشيح جمال عبد الناصر لرئاسة الجمهورية عام‏1957‏ في أول مجلس نيابي بعد الثورة وكان يرأس هذا المجلس عبد اللطيف البغدادي وكان أنور السادات وكيلا لهذا المجلس‏.‏‏


- أرشيف البرلمان المصري كاملا في ظل دستور‏1923‏ بدءا من عام‏1924‏ حتي عام‏1952,‏ وهو أرشيف حافل عن فترة حيوية فى التاريخ الوطني وهي فترة الكفاح لاستقلال مصر ومقاومة الاحتلال الإنجليزي‏.‏‏


‏- مضابط مجلس الوحدة بين مصر وسوريا وما تضمه من وثائق تاريحية مهمة‏.‏‏


‏ - المضابط والوثائق الخاصة بثورة التصحيح التي تمت علي يد الرئيس الراحل أنور السادات عام‏1971(‏ توجد منها نسخة مصورة بمكتبة مجلس الشعب‏).‏‏


- وثائق إلغاء معاهدة‏1936‏ بين مصر وبريطانيا لإعطاء الحكومة حق مساعدة الشعب في مقاومة الاحتلال البريطاني لمصر‏.‏‏


‏ - جميع المضابط المهمة المتعلقة باستجوابات الحكومة حول قضايا وطنية وشعبية مهمة علي طريق مسيرة الوطن‏.‏وغير هذا كثير وكثير جدا مما يعتبر سجلا وذاكرة للأجيال علي طريق المسيرة الوطنية في مراحلها التاريخية المختلفة


ــــــــــــــــ
سرقوا القوت و النور و القدرة
حرقوا الأرض البور و الخضرة
أحمد فؤاد نجم
.
.
.

1 Comments:

At 9/03/2008 6:25 PM, Anonymous Anonymous said...

في خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

http://www.ouregypt.us/culture/main.html

 

Post a Comment

<< Home