Site Meter

Saturday, June 18, 2005

بيان إلى كل من يحب مصر

بيان إلى كل من يحب مصر
لا للفرز السياسي على أساس ديني
نعم للمساواة والمواطنة الكاملة
..
الموقعون على هذا البيان نخبة من المصريين، و هم من مختلف فئات الشعب المصري وأطيافه الاجتماعية والسياسية، وقد لاحظنا في الفترة الأخيرة ازدياد وتيرة الحديث عن موقف الأقباط من الدعوة للتغيير السياسي في مصر، وظهور اتجاهات تريد تشكيل الأقباط في فصيل سياسي منفصل عن السياق المصري العام، الأمر الذي يكرس مفهومي الطائفة والأقلية الدينية، وهما من المفاهيم التي نرفضها جملة وتفصيلاً
ولذا رأينا توضيح الآتي
التأكيد علي مسيرة شعبنا المصري العظيم التي بدأت منذ ما يقرب من مائتي عام نحو تأسيس الدولة المدنية الحديثة القائمة على القانون والمؤسسات وصولاً إلى حق المواطنة الكاملة، تلك المواطنة التي يصبح بها الجميع مواطنون مصريون أولاً وأخيراً. وقد آثرنا إصدار هذا البيان بسبب ما أثير محاولات لتأسيس موقف قبطي من التغيير السياسي، وهو ما يعني- ضمنا- إعادة فرز الحياة السياسية على أساس ديني، والتعامل مع الأقباط بوصفهم كتلة سياسية واحدة أو طائفة بالمعنى السياسي للكلمة، وهو الأمر الذي نرفضه رفضاً قاطعاً لكونه يتناقض مع كل ما أنجزته الحركة الوطنية المصرية من تطور نحو تثبيت ركائز الدولة الحديثة. وننوه إلى أنه ليس من حق أحد التحدث بإسم الأقباط في الساحة السياسية بالمطلق، كما نرفض كل محاولات تحويلهم لكتلة سياسية واحدة، فمنهم الأعضاء في الأحزاب السياسية على اختلاف توجهاتها، ومنهم من يشارك في المجالات المهنية والثقافية والفنية والاقتصادية، ومنهم من آثر الانسحاب من العمل العام ضمن أغلبية الصامتة من الشعب المصري
..
نرفض رفضاً قاطعاً كل محاولات تمزيق الوطن على أسس دينية أو طائفية أياً كان مصدرها، وفكرة التمييز السياسي على أساس ديني أو طائفي أو عائلي، والأحزاب الدينية والدولة الدينية، كما نرفض بشدة الابتزاز الطائفي تحت أي مسمى أو سبب. وانطلاقا من ذلك نعلن رفضنا القاطع لفكرة التمثيل الطائفي في المجالس الشعبية والتشريعية أو التوظيف الطائفي أو العائلي في الوظائف العامة. ونؤكد رفضنا للتعامل مع الأقباط بوصفهم فصيلا سياسيا أو طائفيا منفصلا. وندعو جميع المصريين إلي العمل من أجل إلغاء كل مظاهر التمييز في المجتمع المصري، بما فيها مظاهر الوساطة والمحسوبية وتوريث الوظائف العامة فضلاً عن التمييز الطائفي والديني، ولنعمل معاً من أجل الوصول إلى اليوم الذي تكون فيه معايير الكفاءة والنزاهة هي القيم الرئيسية التي يؤمن بها كل المصريين في تزكيتهم للقيادة والإدارة
..
نعلن دعمنا الكامل ومشاركتنا في الدعوة للتغيير السياسي الشامل وضبط إيقاع العمل السياسي الوطني في مصر، بما يضمن صالح الوطن والحرية الكاملة للمواطنين، ونؤكد رفضنا المطلق لكل المحاولات التي تقوم بها بعض القوى السياسية في داخل الحكم أو خارجه للالتفاف على رغبة الشعب المصري في الإصلاح
..
نؤكد حق الشعب المصري في المطالبة بتغيير الدستور، ليواكب كافة المتغيرات التي حدثت في المجتمع المصري ليحقق عقداً إجتماعياً جديداً يضمن مبدأ المساواة والمواطنة الكاملة، التي تعني حق المشاركة الفعلية و الفعالة في إدارة الوطن في أي موقع كان لكافة المواطنين دون تمييز. كما يضمن تفعيل حق الشعب في اختيار كافة القيادات السياسية وفق ضمانات حقيقية تتيح المساواة الكاملة للجميع أفراداُ وأحزاباً- للترشح والتنافس والانتخاب وصولاً لحكم رشيد يعمل لصالح الوطن والمواطن
..
كما نؤكد أن حركة المصريين جميعاً التي تعمل في اتجاه المواطنة الكاملة في دولة حديثة متقدمة تجعلهم معنيين بوجوب ضمان إلغاء كل أشكال الالتباس في الساحة السياسية الحالية بسبب سيطرة السلطة التنفيذية على كل من السلطتين التشريعية والقضائية، وصولاً لضمان قدرة الشعب على اختيار ومساءلة المسئولين التنفيذيين أياً كانت مواقعهم في السلطة بطريقة دستورية حقيقية وليست صورية، ودون خوف من بطش الأجهزة الأمنية
..
ندعو جميع الأحزاب والتيارات السياسية أياً كانت مشاربهم ومواقفهم إلى السعي لجعل مبدأ المواطنة الكاملة والمساواة بين كافة المواطنين قضية إجماع وطني لا تحتمل التأجيل أو الالتفاف عليها أو التلاعب بها. بل إننا نطالب الأحزاب والقوى السياسية بإدراج صيغ قانونية محددة في برامجها تعلن بوضوح عدم التمييز بين المواطنين على أساس الدين أو المذهب وإقرار الآليات الواجبة لضمان عدم تجاوز هذا المبدأ
..
عاشت مصر حرة وأبناؤها أحرار
القاهرة يونيو 2005
..
التوقيعات
أماني فوزي حبشي
أمير حبيب
أمين إسكندر
أنسي أبو سيف
تامر العقدة
جورج إسحق
جورج عجايبي
جورج نبيل
حنا جريس
حنيفة توفيق
داود عبد السيد
رامي كرم عزيز
رمسيس ميخائيل عوض
سامح فوزي
سامح فكري حنا
سامر سليمان
سامر ماهر راتب
سامية سيدهم
سليمان شفيق
سمير مرقس
عادل الضو
عمرو كمال حمودة
فهمي فؤاد
فيفان شوقي عزيز
فيفيان فؤاد
فيولا شفيق
كريم عبد السلام
كريمة كمال
ماري أسعد
منير عياد
ماجي توفيق
نادية رفعت
نانسي فوزي
نبيل عبد الفتاح
نبيل مرقس
نشوى الديب
هاني عنان
هاني فوزي
هشام محمد سلامونى
وجيه شكرى
.......
"سيتم نشر البيان غداً فى جريدة "المصرى
تحديث
20/6/2005
نظراً لرغبة العديد من الأصدقاء المدونين و غير المدونين فى التوقيع على البيان فقد تم تصميم صفحة هنا لجمع التوقيعات
.... الجميع مدعوون للتوقيع

6 Comments:

At 6/18/2005 10:53 PM, Blogger wa7da_masrya said...

أضم صوتي لصوتكم و توقيعي لتوقيعكم يا كل من وقع هذا البيان الذي يؤكد ما يعرفه الجميع و ما قاله التاريخ و يقوله و سوف يقولة عن مصر و المصريين
واحدة مصرية

 
At 6/19/2005 8:44 AM, Blogger Bent Masreya said...

وأضم صوتى لصوتكم أنا أيضاً

بنت مصرية

 
At 6/19/2005 12:24 PM, Blogger ibn_abdel_aziz said...

محدش قاللي يعني

طب ضيفوا اسمي

شريف عبد العزيز ..ينفع ؟؟؟

 
At 6/20/2005 2:04 PM, Blogger wa7ed mn masr said...

العزيز إبن عبد العزيز :يمكنك إضافة توقيعك هنا
http://www.petitiononline.com/foregypt/petition.html

أرجو أن ترسل لى عنوان بريدك الإلكترونى

واحدة مصرية : أشكرك على نشرك البيان فى مدونتك ،يمكنك أيضاً التوقيع إذا رغبتِ

بنت مصرية : يمكنك الآن أن تضمى توقيعك و ليس صوتك فقط

 
At 6/20/2005 8:45 PM, Blogger ChaösGnösis said...

I salute the authors of the document and add my voice (and signature) to it.

 
At 2/12/2007 4:54 PM, Anonymous Kamaran hasan said...

ابارك لكم موقفكم. رجاءا هل من الممكن الحصول على البريد الالكتروني للاستاذ سمير مرقص؟ ... كامران حسن-صحفي كردي من كردستان العراق. عنواني هو kamaran67@maktoob.com

 

Post a Comment

<< Home